أخبار الأهلي

أخبار الدوري | أزمة النادي الأهلي والكاف بسبب السوبر التي كادت تضيع القرن

تحمل بطولة السوبر الأفريقي ذكريات خاصة للنادي الأهلي حيث كانت المواجهة الأولى فى السوبر الأفريقي علامة فارقة ليس فى النادي الأحمر وحسب ولكن امتدت أثرها إلى الكرة الأفريقية بعد تسببها في واحدة من أعنف الأزمان بين عملاق أفريقيا والاتحاد القاري أدت إلى انسحاب الأول للبطولات الأفريقية الرد بالإيقاف من الكاف قبل أن تحل الأزمة جزئياً بعد أربعة سنوات مهدت الظفر بلقب نادي القرن.

وواجه النادي الأهلي بطل كأس الكؤوس الأفريقية، واجه نادي الزمالك بطل أبطال الدوري، في 16 يناير بالعاصمة الجنوب أفريقية جوهانسبرج، في مباراة كأس السوبر الأفريقي، وهي المباراة التي حضرها نحو 25 الف متفرج، وحسمها الأبيض بهدف أيمن منصور في الدقيقة 87 لتنشب أزمة فما حكايتها؟.

قرار

قرر مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة صالح سليم، في 10 فبراير 1994، انسحابه من البطولات الأفريقية من وإخطار اتحاد الكرة رسمياً بالقرار .

120161614255247الزمالك-بطل-السوبر

السبب

المباراة شهدت احتكاكا بين إداريي النادي الأهلي ومراقب المباراة البتسواني إسماعيل بانجي، واعتراضات حمراء شديدة اللهجة على الحكم الجنوب أفريقي باتروس ماتابيلا.

وقرر “الكاف” إيقاف إبراهيم حسن منذ الأول من فبراير 1994 ولمدة عام كامل من المشاركة في كافة المسابقات الأفريقية والفرق القومية لاعتدائه على حكم المباراة، مع الإيقاف مباراتين في بطولات افريقيا للأندية والمنتخبات ضد محمد يوسف لطرده في المباراة بسبب العنف المتعمد مع إيمانويل نجم فريق نادي الزمالك.

وقرر الكاف أيضا توجيه انذار نهائي لطارق سليم مدير الكرة بالنادي الأهلي والإنجليزي آلان هاريس المدير الفني، لما بدر من الأول تجاه مراقب المباراة وتهديده له، وبسبب ألفاظ الثاني غير المقبولة تجاه القارة الأفريقية والكاف، على أنه سيتخذ الاتحاد الإفريقي عقوبات مشددة ضدهما في حال تكرار مثل هذا السلوك.

انسحاب وعقوبات

ورد النادي الأهلي على الكاف وقرر مجلس إدارته بالإجماع عدم المشاركة في البطولات الإفريقية للأندية لأجل غير مسمى في اجتماع شهد حضور جميع أعضاء مجلس الإدارة وعلى رأسهم صالح سليم ومصطفى فهمي عضو النادي الأهلي المعين وسكرتير عام الاتحاد الإفريقي فيما غاب المستشار عبد المجيد محمود، واللواء محرم الراغب.

Untitled2017_5_27_11_45

الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، مع تصعيد فريق النادي الأهلي بانسحابه، قرر إيقاف النادي الأهلي 3 سنوات المشاركات الأفريقية وأبلغ عقوباته إلى الاتحاد الدولي، الذي أعلن تنفيذ العقوبات محليا وقاريا ودوليا، ليتقدم اتحاد الكرة بالتماس للفيفا لتخفيف عقوبة إبراهيم حسن والسماح له باللعب محليا مع ناديه، والاكتفاء بالإيقاف الدولي.

نظام وتغيير شامل

وقال صالح سليم في تصريحات صحفية أن قرار مقاطعة البطولات ليس فقط لأحداث مباراة سوبر ولكن للخسائر التى يتكبدها النادي الأحمر فى السفر والإقامة والمكافآت دون أن تكون للبطولة عائد مادي.

ولم يشارك فريق النادي الأهلي في البطولات الأفريقية في الفترة من 1995 حتى 1998.

وأثناء فترة إيقاف النادي الأهلي أجرى الكاف تغييرا شاملاً على بطولات أفريقية كأس الأندية أبطال الدورى إلى دورى أبطال افريقيا مع وضع نظام جديد للبطولة وجوائز مالية تقترب من الـ 2 مليون دولار منها 750 ألف دولار.

اجتماع القرن

وقال عدلي القيعي مستشار رئيس لجنة التعاقدات ومدير عام النادي الأهلي السابق في تصريحات عام 2018 حول العودة ” العودة لبطولات أفريقيا كان الهدف منها تصنيفنا أفريقيا في المنافسة على لقب نادي القرن، الأولوية لم تكن للبطولات الأفريقية ولكن فقط الهدف كان النقاط وحرمان المنافس من النقاط”.

وأضاف القيعي ” عقدنا اجتماعاً لمجلس الإدارة ونبهت المجلس لقضية نادي القرن”.

مصطفي مراد فهمي عضو مجلس النادي الأهلي الأسبق المعين وسكرتير عام الاتحاد الأفريقي الأسبق ونائب رئيس شركة النادي الأهلي لكرة القدم قال فى تصريحات تيلفزيونية أيضاً في 2017 إنه نبه مجلس إدارة الأحمر لهذه القضية مما ساهم في العودة أفريقيا”.

عودة

عاد فريق النادي الأهلي للاشتراك في بطولات أفريقيا عام 1998 بعد النصيحة، خشية ضياع لقب نادي القرن في حالة الاستمرار في المقاطعة.

واتخذ مجلس إدارة النادي الأهلي، بقيادة صالح سليم، قراراً تاريخياً في وقتها بالعودة للمشاركة ببطولة دوري أبطال إفريقيا بشكلها الجديد، مع الالتزام بالمشاركة بكأس النخبة العربية التي توجه إليها الأحمر في ظل ابتعاده عن الساحة الإفريقية.

ووقع النادي الأهلي في دور الـ32 مع دوري الأبطال في طريق البن الإثيوبي، ووافق على المشاركة بكأس النخبة بتونس مع المولودية الجزائري والشباب السعودي والإفريقي التونسي.

واقعة تاريخية

لعب النادي الأهلي مباراة إياب دور الـ32 أمام البن بالفريق الأساسي وتعادل 1-1، وتعارض موعد مباراة العودة مع مباراة الشباب السعودي في كأس النخبة.

الثالث من أبريل عام 1998 شهد الحدث التاريخي، عصراً واجه الأهلي الشباب السعودي بكأس النخبة بتونس، تحديداً استاد المنزه، وفاز عليه 2-0 بالأساسيين وحقق البطولة، وبعد ثلاث ساعات واجه فريق النادي الأهلي على استاد القاهرة البن الإثيوبي وتعادل معه 2-2 ليودع البطولة بقاعدة احتساب الهدف خارج الأرض بهدفين.

وشهدت مباراة الإياب أمام البن الظهور الأول لإبراهيم سعيد (18 عاماً وقتها) وخرج ثابت البطل، مدير الكرة في هذا الوقت ليشيد بأداء إبراهيم سعيد، ويعتبره مكسب النادي الأهلي من المشاركة في هذه البطولة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الرجوع لأعلي

أنت تستخدم إضافة Adblock

Please disable Adblock to keep browsing