الدوري الإنجليزي

أخبار الدوري | إذا رحل محمد صلاح عن ليفربول فلن يكون لأسباب تتعلق بكرة القدم

أخبار الدوري | إذا رحل محمد صلاح عن ليفربول فلن يكون لأسباب تتعلق بكرة القدم

لاتزال قضية عقد محمد صلاح الأساسية قائمة في ليفربول، رغم الأخبار السارة المستمرة في الأنفيلد خلال الأيام الماضية، في ظل التنافس على البطولات الـ ٣ (الدوري والكأس ودوري الأبطال).

صاحب الـ ٢٩ عامًا تحدث في تصريحاته الأخيرة حول وضعه، مشيرًا إلى أن المفاوضات تنطوي على أكثر من المال، قبل عام واحد من نهاية عقده مع الريدز.

صحيفة “ليفربول إيكو” الإنجليزية، كشفت أن نادي ليفربول يمتلك ما يمكن لـ محمد صلاح أن يبحث عنه لتجديد طموحه، حيث يعتبر الريدز حاليًا أحد أفضل الفرق إن لم يكن الأفضل في العالم.

ويُعتبر يورجن كلوب واحدا من أفضل المدربين إلى جانب بيب جوارديولا. ولديه عقد حتى ٢٠٢٤، وطريقة لعبه الـ ٤/٣/٣ مناسبة تمامًا لـ محمد صلاح ويزدهر خلالها.

بالإضافة إلى ذلك، الفريق الذي يمتلكه كلوب تحت تصرفه، مليء بالنجوم. ومحمد صلاح من بينهم ومحاط بهم، بداية من حراسة المرمى حتى الهجوم.

وأصبح فريق نادي ليفربول الآن وجهة للاعبين الكبار وليس نقطة انطلاق، مثلما فعل تياجو ألكانتارا الذي ترك نادي بايرن ميونخ من أجل اللعب في الريدز.

بالإضافة إلى ذلك، لا يمكن لنادٍ من بين الأفضل في أوروبا أن يتباهى بنجاح سوق الانتقالات مثل نادي ليفربول في السنوات الأخيرة. حيث لا يدفع النادي مثل ما يدفعه بعض الأندية من المبالغ الكبيرة، لكنه يتعاقد مع لاعبين بأسعار مناسبة ولديهم الجودة اللازمة للفريق.

من الصعب أن يجد محمد صلاح تحدٍ جديد أفضل من نادي ليفربول، لكن يمكن أن يحصل على عقد أطول، وربما ماليًا أكبر، ولكن النادي يمتلك كل القوة التي يمكن أن يبحث عنها.

وأثبت مُلاك نادي ليفربول، أنهم مقتنعون بـ محمد صلاح وأخبروه مرارًا وتكرارا على تمسكهم به، بشروطهم التعاقدية الخاصة التي تسير على جميع اللاعبين في ليفربول.

وسيبقى محمد صلاح أسطورة ولا خلاف على ذلك إذ انتهى به الأمر بالمغادرة، لكنه بالتأكيد لن يكون لديه الأسباب المقنعة المتعلقة بكرة القدم والتي أدت إلى رحيله.

إقرأ أيضاً في أخبار الدوري :

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى