الرئيسية الدوري الإنجليزي أخبار الدوري | صلاح في موسم متذبذب.. كيف تحول حلم الكرة الذهبية إلى كابوس؟

أخبار الدوري | صلاح في موسم متذبذب.. كيف تحول حلم الكرة الذهبية إلى كابوس؟

بواسطة محمد حمدي
0 تعليق 2 عدد المشاهدات
أخبار الدوري | صلاح في موسم متذبذب.. كيف تحول حلم الكرة الذهبية إلى كابوس؟

أخبار الدوري | صلاح في موسم متذبذب.. كيف تحول حلم الكرة الذهبية إلى كابوس؟

كانت مباراة ليفربول و مانشستر سيتي في نصف نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي التي حسمها الأحمر بنتيجة ٣-٢ وصعد إلى النهائي، السادسة على التوالي التي يفشل خلالها صلاح في زيارة الشباك.

وتراجع مستوى محمد صلاح كثيرا منذ تلقيه الصدمة تلو الأخرى رفقة منتخب مصر، حيث خسر نهائي كأس أمم إفريقيا ثم ورقة التأهل إلى كأس العالم، وفي المرتين أمام المنافس ذاته، منتخب السنغال بقيادة زميله في نادي ليفربول ساديو ماني.

خسارة محمد صلاح مرتين مع منتخب بلاده على يد السنغال جعلته يمر بحالة نفسية سيئة، فيما حدث العكس تماما مع ماني الذي سجل الركلتين الحاسمتين في ركلات الترجيح بنهائي أمم إفريقيا وفاصلة التأهل للمونديال، لينتعش موسمه مع نادي ليفربول بعد ذلك.

بداية رائعة

انطلق موسم محمد صلاح بشكل مثالي، حيث سجل ٢٠ هدفا في الـ”بريميرليغ” يتربع بها على صدارة الهدافين حتى الآن، وقدم قطعا فنية رائعة بأهداف لا يسجلها إلا كبار اللاعبين، أحدها في نادي مانشستر سيتي بالدور الأول بالدوري الإنجليزي، وآخر في نادي واتفورد، مما جعل الكثير من النقاد يرشحونه للفوز بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم.

إلا أن محمد صلاح حل سابعا في ترتيب الجائزة المرموقة العام الماضي، مما أثار موجة من الاستنكار لهذا الترتيب المتأخر، الذي تزامن مع تألق مبهر للنجم المصري في الملاعب الإنجليزية، وكان العزاء الوحيد بأن فوزه بالجائزة في ٢٠٢٢ يبدو قريبا.

وفي دوري أبطال أوروبا، واصل محمد صلاح تحطيم الأرقام القياسية الخاصة بنادي ليفربول، وسجل ٨ أهداف هذا الموسم حتى الآن لينافس على جائزة هداف البطولة، ويصبح هداف فريقه التاريخي بالمسابقة القارية الأم.

كابوس

لكن أحلام الـ”بالون دور” تحولت إلى كابوس منذ السقوط مع منتخب “الفراعنة”، حيث عاد محمد صلاح إلى فريق نادي ليفربول من صدماته ليبدو تائها في الملعب، فاقدا لسحره وتأثيره الذي كان عليه في النصف الأول من الموسم.

محمد صلاح أكد مروره بحالة خيبة أمل قوية، وقال في تصريحات تلفزيونية سابقة: “شعرت بإحباط شديد بعد الإخفاق مع المنتخب في التأهل لكأس العالم. هناك حزن كبير بداخلي”.

وفي الأثناء، دافع الألماني يورغن كلوب المدير الفني لفريق نادي ليفربول عن نجم فريقه، وقال في مؤتمر صحفي قبل نصف نهائي كأس إنجلترا: “حظي صلاح بأكثر فترة صعبة في مسيرته. في يناير خاض أكثر من مباراة لمدة ١٢٠ دقيقة ثم خسر النهائي مع بلاده”.

وأضاف كلوب: “عندما تكون نجما في بلادك فالكل يريد منك أشياء ضخمة، وهذا ضغط كبير. إنها مشكلة أخرى لكنني أثق في قدرة صلاح على إنهاء الموسم بقوة”.

ويمر محمد صلاح بأزمته الحالية في وقت حساس للغاية، سواء مع فريقه الذي يكافح على ٣ جبهات، حيث ينافس على الدوري المحلي وكأس الاتحاد الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا، أو على المستوى الشخصي حيث يخوض مع وكيله مفاوضات متعثرة مع نادي ليفربول من أجل تجديد عقده الذي ينتهي في صيف ٢٠٢٣.

خسارة كل شيء

لكن محمد صلاح يواجه تهديدات قوية بخسارة كل شيء في نهاية الموسم، ففي الوقت الذي تعلو خلاله أسهم كريم بنزيمة مهاجم فريق ريال مدريد الإسباني بعد تألقه محليا وأوروبيا، للفوز بالكرة الذهبية، تزداد نسب فوز زميله السنغالي ساديو ماني بجائزة أفضل لاعب إفريقي.

وفي حين أن خسارة الألقاب الفردية في إفريقيا وأوروبا والعالم ليست كل شيء، فإن محمد صلاح بات مهددا أيضا بخسارة جائزة الحذاء الذهبي الإنجليزي أيضا، بعد أن تجمد رصيده عند ٢٠ هدفا، وتحرك كل من خلفه في سباق للحاق به.

فقد وصل زميله السنغالي ساديو ماني إلى ١٣ هدفا، وزميلهما البرتغالي ديوغو جوتا إلى ١٥ هدفا، وهو نفس رصيد مواطنه كريستيانو رونالدو نجم فريق مانشستر يونايتد، بينما يضغط الكوري الجنوبي سون هيونغ مين بشكل أكبر على “الفرعون” بعدما وصل إلى ١٧ هدفا، وقلص الفارق مع محمد صلاح إلى ٣ أهداف فقط.

كما أن تراجع أسهم محمد صلاح مؤخرا سيفقده الأصوات في ترشيحات جائزة لاعب العام في إنجلترا، بينما تزداد فرص زميله السنغالي، والعديد من لاعبي فريق مانشستر سيتي، وعلى رأسهم كيفن دي بروين، للظفر باللقب.

وأمام محمد صلاح ٧ مباريات في الدوري الإنجليزي هذا الموسم ومباراة واحدة في كأس إنجلترا و ٣ مباريات في دوري أبطال أوروبا (إن تخطى فياريال الإسباني في نصف النهائي)، حيث يحتاج النجم المصري إلى استعادة ذاكرة التهديف والتألق خلال ١١ مباراة حاسمة، من أجل تجنب خسارة كل شيء، وتحول موسمه إلى كابوس.

إقرأ أيضاً في أخبار الدوري :

اترك تعليقا

متابعة آخر الأخبار المحلية و العالمية عن كرة القدم لحظة بلحظة، من المصادر المفضلة.مع خاصية التنبيهات للأخبار العاجلة

إختيارات المحررين

أخر الأخبار

© ٢٠٢١ كافة الحقوق محفوظة لموقع أخبار الدوري