الدوري الإنجليزي

أخبار الدوري | كورونا يكبد 6 أندية فى الدورى الإنجليزى خسائر فادحة

تسبب ارتفاع معدلات الإصابة بفيروس كورونا فى زيادة قلق أندية الدورى الإنجليزى بعد أن أصبحت الأعداد فى ارتفاع بشكل شبه يومى ؛ حيث أثر انتشار كوفيد 19 على أندية كثيرة.

وبسبب الزيادة الواضحة فى أعداد الإصابات بفيروس كورونا بين لاعبي البريميرليج ، تبع ذلك خلل كبير في جدول المسابقة ، بسبب تأجيل العديد من المباريات ، وهو الأمر غير المسبوق فى الدورى الإنجليزى.

عانت الأندية على وجه عام من تلك الزيادة إما بتجميد الأنشطة أو تأجيل المباريات أو استبعاد لاعبين أصحاب مهام ثقيلة فى أنديتهم ما أثر عليهم بالسلب ، إلى جانب أن زيادة الإصابات أدت بالتبعية لوجود تكاليف إضافية و خسائر في الإعلانات و كساد لبيع بعض اللاعبين.

نشر موقع “سكاي سبورتس” تقريراً على صفحته الرسمية ذكر فيه حجم الإصابات التى ضربت أبرز أندية الدورى الإنجليزى وأثر تلك الإصابات على الفرق وجاء فيه: “رقم قياسى تم تحقيقه الأسبوع السابق للاعبى الدورى الإنجليزى ؛ حيث وصل العدد إلى 103 مصابين ما بين لاعبين وأفراد من الأجهزة الفنية ، واللذين جاءت اختباراتهم إيجابية”.

تأثير فوضى التأجيلات في شهر ديسمبر الحالي على الأندية الستة الكبرى فى الدورى الإنجليزى جاء كالآتى :
أرسنال
تم تأجيل مباراة واحدة لنادى أرسنال الإنجليزى وخاض 7 لقاءات في ديسمبر ، حيث عانى المدفعجية من كورونا بصورة أكبر في بداية الموسم ؛ حيث أعلن أرسنال تأجيل مباراته ضد ولفرهامبتون بسبب تفشي فيروس كورونا في صفوف فريق الذئاب.

ولم يغب عن الفريق في البوكسينج داي أمام نورويتش سيتي سوى لاعب واحد من التشكيل الأساسي (تومياسو) ، مقارنة بغياب العديد من اللاعبين الأساسيين في اليوم الأول من الموسم أمام برينتفورد.

ورحب أرسنال بتأجيل مباراته أمام وولفرهامبتون ، اليوم الثلاثاء ، والتي كان سيخوضها بعد 43 ساعة من الفوز على نورويتش.
ويملك المدفعجية الآن أسبوعاً من الراحة قبل مواجهة مانشستر سيتي ، في اليوم الأول من العام الجديد.

تشيلسي
لم تتأجل لتشيلسي أي مباراة بسبب كورونا ، وخاض 8 لقاءات في ديسمبر ؛ حيث أعلن عن إصابة 4 لاعبين في نادي تشيلسي بفيروس كورونا “كوفيد-19″، وذلك قبل مواجهة إيفرتون في الدوري الإنجليزي.

وأعرب توماس توخيل ، مدرب البلوز ، عن غضبه الشديد بعد الفوز على أستون فيلا في البوكسينج داي ، مشيرًا إلى أن الوضع الحالي غير عادل وغير صحيح ، وذلك بسبب توتره من أعداد إصابات كورونا.

ورغم إصابات كورونا التي ضربت الفريق خلال الشهر ، لم يتم تأجيل أي مباراة ، ورفض الدوري طلب تشيلسي تأجيل مواجهة وولفرهامبتون.
وينتظر البلوز خوض مباراته التاسعة خلال الشهر، أمام برايتون غداً الأربعاء.

ليفربول
أعلنت صحيفة الجارديان البريطانية ، عن أن هيئة الخدمات الوطنية الصحية في البلاد قررت الاستعانة بملعب أنفيلد لكرة القدم ، والخاص بنادي ليفربول في حملة التطعيم ضد فيروس كورونا ، حيث سيتحول الملعب إلى مركز للتطعيم في ظل انتشار المتغير أوميكرون في البلاد
وفى ضوء الانتشار السريع للفيروس تم تأجيل مباراة واحدة لليفربول بسبب كورونا ، وخاض 7 لقاءات خلال ديسمبر.

وتحدث المدرب يورجن كلوب عن الحمل الذي يعاني منه اللاعبون ، بسبب ازدحام فترة الأعياد بالمباريات ، مع تعقد المشكلة بإصابات كورونا.

وحقق ليفربول انتصارا مريحا على نيوكاسل يوم 16 ديسمبر دون مشاركة فيرجيل فان دايك وفابينيو وكورتيس جونز بسبب إصابتهم بكورونا ، لكنه عانى من غيابهم في التعادل أمام توتنهام يوم 19 ديسمبر ، إضافة إلى تياجو ألكانتارا.

ومن ثم تأجلت مباراة الفريق أمام ليدز في البوكسنيج داي ، لمعاناة الأخير من العديد من إصابات كورونا أيضاً ، ليحصل الريدز على بعض الراحة قبل مواجهة ليستر سيتي اليوم.

مانشستر سيتي
لم تؤجل أي مباراة لمانشستر سيتي بسبب تخوفات فيروس كورونا ، وخاض الفريق 7 لقاءات في شهر ديسمبر.

وأفلت السيتي من إصابات كورونا هذا الشهر ، فيما أعلن الإسباني بيب جوارديولا ، المدير الفني لفريق مانشستر سيتي إصابة لاعبه البلجيكي كيفن دي بروين بفيروس كورونا المستجد الشهر الماضى , ونجح جوارديولا في قيادة الفريق لصدارة الدوري بتحقيق 9 انتصارات متتالية وتسجيل 30 هدفًا في تلك الفترة.

والأمر الوحيد الذي أثار الشكوك كان إلغاء مؤتمر جوارديولا الصحفي قبل مواجهة نيوكاسل يوم 19 ديسمبر ، لشكه في إصابته بكورونا ، إلا أن نتيجة اختباره أتت سلبية.

وابتعد المدرب بيب جوارديولا ، عن محادثات تأجيل المباريات ، مشجعًا اللاعبين والجماهير على ضرورة اتباع التعليمات الصحية.

مانشستر يونايتد
تأجلت مباراتان لمانشستر يونايتد بسبب كورونا ، وخاض 5 لقاءات خلال شهر ديسمبر.

وواجه الشياطين الحمر نيوكاسل أمس (1-1) في أول مباراة منذ 16 يومًا ، عقب الفوز على نورويتش (1-0) يوم 11 ديسمبر.

وأصيب 4 لاعبين من اليونايتد بفيروس كورونا ، وبعد تأجيل المباريات عقب تلك الإصابات ، أجبر الفريق على إغلاق مركز تدريبه في كارينجتون.

توتنهام هوتسبير
تأجلت مباراتان للسبيرز ، وخاض الفريق 5 لقاءات خلال شهر ديسمبر.

وكان توتنهام أول فريق يتم الموافقة على طلبه بشأن تأجيل مباراة في البريميريج ، وكان ذلك أمام برايتون يوم 12 ديسمبر ، قبل أن يتم إرجاء مواجهته مع ليستر سيتي بعدها بـ4 أيام.

وسبق وأن تأجلت مباراة الفريق أمام بيرنلي في شهر نوفمبر ، بسبب سوء الأحوال الجوية ، وبالتالي ينتظر السبيرز خوض 3 مؤجلات في العام الجديد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى