الدوري الإنجليزي

صلاح قلب الطاولة على ليفربول

صلاح قلب الطاولة على ليفربول

حذر الحارس الدولي الإنجليزي السابق بول روبينسون نادي ليفربول من خسارة محمد صلاح بعد التخلي عن زميله السنغالي ساديو ماني لمصلحة نادي بايرن ميونخ، مشيراً إلى أن النجم المصري “قلب الطاولة” على النادي وأصبح في موقف قوة حالياً بعدما رفض النادي الموافقة على طلباته المالية في وقت سابق.

وينتهي عقد محمد صلاح مع نادي ليفربول الصيف المقبل، إذ فشل الطرفان بالوصول إلى اتفاق لتجديد العقد، إذ يطالب الهداف المصري بمضاعفة راتبه الأسبوعي البالغ ٢٠٠ ألف جنيه إسترليني حالياً.

وقال روبنسون حارس نادي ليدز ونادي توتنهام السابق والذي شارك في كأس العالم ٢٠٠٦ مع منتخب بلاده في تصريحات لموقع “فوتبول إنسايدر”: الآن أصبح صلاح في موقف قوة ويقود المفاوضات بكل أريحية عقب رحيل زميله ماني إلى بايرن ميونخ.

وواصل: لا أفهم كيف غادر ماني ليفربول، كان في أحد أكبر الأندية بالعالم وينافس بقوة على جميع البطولات وخلفه جماهير عاشقة، حتى الآن أحاول استيعاب ما حدث لكن لم أنجح.

وزاد: قرار ماني بالخروج منح صلاح الكثير من النفوذ في مفاوضاته مع ليفربول، فبغض النظر عن التعاقدات الجديدة للنادي، لا يمكن لـ”الحمر” التخلي عن اثنين من المثلث الهجومي في فترة وجيزة، ولهذا سيرضخ لطلبات الهداف المصري.

ويلعب صلاح مع نادي ليفربول الإنجليزي منذ بداية موسم ٢٠١٧-٢٠١٨، وحقق مع النادي بطولة الدوري الإنجليزي بالإضافة إلى دوري أبطال أوروبا وكأسي إنجلترا والرابطة والسوبر الأوروبي وكأس أندية العالم.

وعلي صعيد أخر فى مثل هذا اليوم ٣٠ يونيو ٢٠١٩ ، فاز المنتخب المصري على نظيره الأوغندي بهدفين دون رد، فى المباراة التي جرت بينهما على استاد القاهرة الدولي، فى إطار الجولة الثالثة للمجموعة الأولى ضمن منافسات بطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم.

وسجل هدفي المنتخب الوطنى محمد صلاح فى الدقيقة الـ ٣٦، وأحمد المحمدي فى الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل من الضائع من عمر الشوط الأول.

وحصل المحمدي على جائزة أفضل لاعب فى المباراة، والتى تقدمها اللجنة المنظمة للبطولة.

وودع منتخب مصر البطولة من دور الـ ١٦ بالخسارة من جنوب أفريقيا بهدف دون رد رغم حصده العلامة الكاملة فى دور المجموعات، وتوج منتخب الجزائر باللقب فى النهاية.

ويعد منتخب مصر صاحب الرقم القياسى فى عدد مرات الحصول على بطولة كأس الأمم الأفريقية برصيد ٧ ألقاب، يليه الكاميرون برصيد ٥ ألقاب، ثم غانا برصيد ٤ ألقاب، ثم نيجيريا برصيد ٣ ألقاب.

وكان آخر تتويج للمنتخب المصرى بلقب كأس الأمم الأفريقية عام ٢٠١٠ بأنجولا، وللمرة الثالثة تواليا بعد ٢٠٠٦ بمصر و ٢٠٠٨ بغانا.

إقرأ أيضاً في أخبار الدوري :

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى